مرحبا بكم زوار مدونتي الأعزاء.
وأخيرا عدت للكتابة هنا، فقد مر وقت لا بأس به ولم أكتب أي شيء في هذه المدونة الصغيرة.
والتي تحتوي على مجموعة من السطور المبعثرة، لكن هل تصدقون بأن هذه المدونة تم اختراقها مرتين لم يكن بين الاختراق الأول والثاني مدة طويلة.
لكن الاختراق الثاني كان الأقوى، فقد تم القضاء على كل شيء تقريبا، فعند دخولي على الاستضافة تفاجءت بأن كل شيء في الدليل الرئيسي قد تم حذفه.
لكن والحمد لله، بعد عملية قمت بها تمكنت من لملمة شتات هذه المدونة، وعلى الفور قمت بنقلها إلى مستضيف جديد، أتمنى أن يكون أفضل من سابقه.
——
الرحلة إلى البحرين.
بالتأكيد الكثير منكم قد تابع تغريداتي على تويتر، وقد كنت أتحدث عن رحلتي إلى مملكة البحرين، والتي كانت في الرابع عشر من الشهر الماضي.
لم أتحدث عن الرحلة بسبب انشغالي الشديد، لكنني سأخبركم ببعض المحطات في تدوينات قادمة.
فهذه الرحلة بالذات لم تكن رحلة عادية، فقد التقيت بأشخاص لم أكن لأتصور أن تجمعني بهم الأيام مرة أخرى، والتقيت أيضا بأشخاص جدد تعرفت عليهم عن طريق الإنترنت.
لن أتحدث الآن كثيرا عن الرحلة، وعلي أكتب لكم عنها في تدوينة قادمة بإذن الله.